الإمارات للفنون التشكيلية تقيم معرض تجارب بجامعة الشارقة

افتتحت جمعية الإمارت للفنون التشكيلية معرضاً فنياً  بالتعاون مع جامعة الشارقة  وذلك  فى صالة كلية الفنون الجميلة والتصميم فى يوم الأحد الموافق التاسع من أبريل الجارى  الساعة الواحدة ظهراً ويجئ المعرض تحت عنوان “تجارب” رصداً لمجموعة من تجارب فناني الجمعية.

 فيما قال ناصر عبدالله رئيس مجلس الإدارة أن المعرض يكرس لمد الجسور بين تجارب الفنانين الكبار والطلاب ليعمل على إحتضان الرؤى الجديدة التى تتطلع للمستقبل و يرمي فى ذات الوقت إلى عرض التجارب الغنية التى يتمتع بها الفنان الإماراتى على مسار تاريخه التشكيلي والتغيرات المتعددة التى ستضيف الكثير للمتطلعين لقراءة المشهد التشكيلي بعيون مختلفة، كما أن المعرض يعد بادرة فى عام الخير من خلال الرؤى التى ترمي لها القيادة الرشيدة ودعماً للخطط التى تتبناها حركات الوعي التى تسود الدولة، ويعد الطلاب نواة المستقبل الذى تنبني عليه الحضارات لذلك آثرنا أن يكون المعرض حلقة للتفاعل بين فناني الجمعية والجمهور المختلف سيما الطلاب.

يذكر أن المعرض يجئ تحت رعاية الاستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة وإشراف الدكتور محمد يوسف أحد الرواد الأوائل الذين أسسوا حركة التشكيل فى الإمارات ويشير محمد إلى أن المعرض يعد فرصة لتعرف الطلاب بحركة التشكيل وتلمس التيارات المختلفة وتجريب أنماط ترفد تجاربهم وخبراتهم فى الصعيد ذاته يعد المعرض جسراً للتواصل بين مجتمع الفنانين والطلاب المتطلعين ويمثل مادة دسمة للباحثين ومعيناً للطلاب فى تطوير آلياتهم وتقنياتهم وحلقة ممتازة فى الدراسة الأكاديمية.

يشار إلى أن المعرض يعد أحد الأذرع التى تساهم من خلالها الجمعية فى نشر ثقافة الفنون البصرية وإثراء الساحة التشكيلية من خلال دفع التجارب والخبرات للأجيال المعاصرة الصاعدة ويضم أعمالاً تعددت بين التركيب والرسم التشكيلي والمنحوتات النحاسية لتمثل إضافة للرؤية البصرية للطلاب وتعمل الجمعية التى تأسست منذ مطلع الثمانينات على تهيئة بيئة ترعى المواهب الناشئة وتدريبها وفتح آفاق التواصل بين الأجيال المختلفة.